logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

ads

احذر النصب باسم " السيارات المجهزة طبيًا"

مارشدير
حالة من الركود يشهدها جمرك سيارات بورسعيد حاليًا،والخاصة بالإفراج عن السيارات المخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة، وقال بعض المستخلصين بالجمرك ان الإجراءات الأخيرة الخاصة بقانون " ذوي الاحتياجات الخاصة" والائحة التنفيذية الصادرة خلال الشهور الأخيرة والتي تلزم استخراج كارت " الخدمات المتكاملة لذوى الإعاقة"، وتستخدم في الافرج عن السيارات المجهزة.

واشار عدد من المستخلصين، ان المستوردين من السيارات المجهزة قاموا بإستيراد عدد كبير منها، انتظارًا للانتهاء من استخراج الكارت المخصص للذوي الاحتياجات الخاصة، وهذا سبب تكدس السيارت في المنطقة الحرة، لان الكارت اساسي لتمتع المشتري بسيارة مجهزة وتتمتع بالاعفاء الجمركي الكامل.

وعلى جانب أخر حذر مصدر مسئول بمصلحة الجمارك المصرية، من استغلال المستوردين الاعفاء الخاص بالرسوم الجمركية على السيارات المجهزة، وخاصة الأوربية، وتم تزوير اوراق عدد من السيارات على انها" أوربية المنشأ" وتم اكتشاف انها سيارات من ورادة من موانئ غير أوربية ومنها الخليج، وتم استيرادها قبل تطبيق طبيق قانون والائحة التنفيذية "لذوي الاحتياجات الخاصة، واشار ان بعض اصحاب السيارات المجهزة عند تجديد رخصة القيادة، تتطالبهم مصلحة الجمارك بسداد الرسوم الجمركية، بعد اكتشاف التزوير والسيارات المجهزة يتم الافراج عنها "مؤقت"، حتي يتم التأكد من المستندات المقدمة وخاصة المنشأ ورف الحظر عنها.

وأعفت الحكومة السيارات المجهزة ماديًا ومن شرط الموديل شرط أن يستخدمها صاحبها الأصلى فى الغرض الذى أعفيت من أجله لا لبيعها للغير.
والسيارات بالأخص الأوروبية والتى تدخل البلاد معفاة تمامًا من رسم الوارد (الجمارك) وضريبة القيمة المضافة طبقًا الإتفاقية المشاركة المصرية والأوروبية EURO ONE.

ads