logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

البيانات الرسمية تؤكد : تضاعف استيراد السيارات الأوروبية خلال الخمسة شهور الأولى من 2019

مارشدير
يستحوذ ميناء الاسكندرية البحري على 90% من حركة استيراد السيارات في مصر، ولذلك يتم التعامل مع بيان جمارك سيارات الاسكندرية باعتباره المصدر الاهم - بعد بيانات المرور - في تحديد عدد السيارات المباعة في مصر.
حيث لا يشترك العديد من الوكلاء في مجلس معلومات السيارات (أميك ايجيبت) ، وبالتالي لا تضم تقارير الأميك مبيعات شركات مهمة أوروبية مثل فولكس فاجن وسكودا وسيات واودي ومرسيدس وبورشة وبي ام دبليو ، بالاضافة لبعض الشركات الصينية.

بيانات جمارك الاسكندرية ، أظهرت ان حركة استيراد السيارات منذ الأول من يناير2019 أكدت ارتفاعا في عملية الاستيراد وصلت الى ما يقرب من 11 ألف سيارة "ملاكي" في شهر يناير الماضي ، بقيمة تزيد عن 3.28 مليار جنيه.
لكن حدث انخفاض كبير في الاستيراد في الشهر التالي – فبراير- وهو بالتأكيد لقلة المبيعات المتوقعة من قبل الوكلاء ، بعد انتشار حملة خليها تصدي.
أظهر بيان شهر فبراير 2019 عن إفراج جمارك الاسكندرية لـ 4800 سيارة ملاكي ، بقيمة تبلغ حوالى مليار و472 مليون جنيه. وهو انخفاض بمقدار اكثر من النصف عن الشهر السابق له –يناير-

لكن بدأ التعافي نوعا ما في شهر مارس ، حيث أفرجت جمارك الاسكندرية عن 6311 سيارة ملاكي بقيمة تبلغ حوالى مليار و943 مليون جنيه
واستمر التعافي في أبريل الماضي ، حيث اأفرجت جمارك الاسكندرية عن نحو 7544 سيارة ملاكي بقيمة تبلغ حوالى 2 مليار و119 مليون جنيه.
وانخفض استيراد السيارات خلال مايو الماضي بصورة طفيفة للغاية بلغت 340 سيارة ، حيث تم الإفراج عن 7204 سيارة ملاكي بجمارك الإسكندرية، بقيمة تبلغ حوالى مليار و892 مليون جنيه.

وبناء عن البيانات الرسمية الصادرة عن جمارك سيارات الاسكندرية يكون مجموع ما تم استيراده خلال الخمسة شهور الأولى عن طريق ميناء الاسكندرية فقط يبلغ سيارة 29655 ملاكي بقيمة 10 مليارات و706 مليون جنيه تقريبا

وبالمقارنة مع الخمسة شهور الأولى من عام 2018 ، أظهرت البيانات الرسمية باستيراد عدد 35015 سيارة من يناير الى مايو 2018، بقيمة تبلغ ثمانية مليارات و216 مليون جنيه تقريبا

ولاحظ هنا أن القيمة زادت بنسبة 20% تقريبا
، وهو ما يعني ان السيارات الفاخرة وذات الأسعار المرتفعة شهدت زيادة معدل الاستيراد خلال هذا العام مقارنة بالعام الماضي ، وهو ما يعني بطبيعة الحال ان هناك اقبالا على السيارات الأوروبية بدلا من غيرها حتى وان كانت أغلى سعرا.
وبالتالي نستطيع أن نقول ان الاستيراد انخفض بنسبة 15% فقط منذ مطلع يناير وحتى نهاية مايو 2019 ، عن نفس الفترة من يناير الى نهاية شهر مايو 2018.

اذن ماذا يعني هذا الرقم في الاستيراد؟

ليس من المعقول ولا من المتصور أن يقوم الوكلاء باستيراد دفعات وشحنات من السيارات ومخازنهم ممتلئة.
لكن ما حدث فعليا ويحدث حتى الآن ، أن السيارات الأوروبية اصبحت تبيع ضعف العدد بالمقارنة بعام 2018 ان لم تزيد، في مقابل انخفاض مبيعات السيارات الكورية واليابانية والصينية الى أكثر من النصف.

وهو ما يظهر قيام الوكلاء والموزعين بحملات ترويجية للموديلات غير الاوروبية المنشأ ، في محاولة لمنافسة السيارات اوروبية المنشأ والتي تشهد ازدهارا في المبيعات.

وفيما يلي جزء من البيانات الرسمية لجمارك سيارات ميناء الاسكندرية خلال الخمسة شهور الأولى من عام 2018 :

يناير 2018
أفرجت الإدارة العامة لجمارك السيارات في الإسكندرية، خلال شهر يناير الماضي عن 5280 سيارة ركوب «ملاكي» مناشئ وموديلات وسعات مختلفة بقيمة بلغت مليارًا و301 مليون و842 ألفًا و243 جنيهًا.

فبراير 2018 :
قامت جمارك الإسكندرية خلال شهر فبراير 2018 بالافراج عن7460 سيارة ملاكى موديلات وسعات مختلفة بقيمة بلغت 1.6 مليار جنيه.

مارس 2018 :
أفرجت الإدارة العامة لجمارك السيارات بالإسكندرية، خلال شهر مارس 2018 عن 8108 سيارة ركوب «ملاكي» مناشئ وموديلات وسعات مختلفة بقيمة بلغت مليارا و870 مليونا و873 ألفا و881 جنيها.

أبريل 2018 :
أفرجت الإدارة العامة لجمارك السيارات بالإسكندرية خلال شهر أبريل 2018 عن 6508 سيارة ركوب «ملاكي» مناشئ وموديلات وسعات مختلفة بقيمة بلغت مليار و639 مليونا و751 ألفا و156 جنيها.

مايو 2018 :
أفرجت الإدارة العامة لجمارك السيارات بالإسكندرية خلال شهر مايو 2018 عن 7659 سيارة ركوب «ملاكي» مناشئ وموديلات وسعات مختلفة بقيمة بلغت مليار و803 مليونا و829 ألفا و51 جنيه.

ads