logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

جدل حول كمية اللزق والأضرار الناتجة عن الاستيكرات وأفلام الحماية على السيارات

مارشدير
دار جدل في الساعات الأخيرة على مواقع التواصل الاجتماعي في مصر بعد أن قامت واحدة من شركات العناية بالسيارات بنشر صور خاصة بكمية اللزق الذي يتبقي على جسم السيارة بسبب الاستيكر وكيف يمكنه الاضرار بالسيارة والطلاء الخاصة بها وقالت الشركة أن الكمية التي تكون متبقية من اللزق تكون كبيرة وتشبه الهلام وطالبت بازالة الاستيكرات بطريقة البخار.

وقال محمد عماد أن سيارته عليها الكثير من الاستيكرات وكل فترة يزيل واحد ويركب جديد ولم يتعرض لمثل هذا الأمر الظاهر في الصور وقال أحمد مكي أن كمية اللزق في الصورة غير منطقية أن تكون من استيكر فيما قال المسئولون في الشركة ردًا على ذلك أنهم سيقومون بعمل ايفنت يجمع الراغبين في التعرف على كمية اللزق التي تتخلف من الاستيكرات بالفعل وطريقة ازالتها لازالة الشكوك.

وقال اسلام عفيفي ان كمية اللزق التي يراها البعض كبيرة تخرج من الاستيكر من مساحة 5 الي 10 سم وبالتالي لو السيارة كلها عليها استيكر ستكون الكمية أكبر بكثير. وأوضحت الشركة في النهاية أن المشكلة لا تتعلق بالاستيكرات العادية ولكن بأفلام الحماية وكمية الصمغ التي تكون أسفلها تكون كبيرة.
ads