ads
logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

ads

تاريخ الكوريين.. دايو انشأت مصنع بمصر وهيونداي بدأت بتكنولوجيا ميتسوبيشي

مارشدير
عندما يتعلق الأمر بماركات السيارات الكورية، فربما تكون العلامات التجارية التي يمكن معرفتها هي هيونداي وكيا فقط. ومع ذلك، منذ 20 عامًا، شهدت صناعة السيارات الكورية أيضا أيام حافلة مع ماركات عديدة مجد وفي عام 1998، كان ذلك الوقت حافلًا بالأحداث بالنسبة لماركات السيارات الكورية، التي فتحت الطريق لمشروعات كبيرة في مجال صناعة السيارات الكورية.

وركزت شركات السيارات الكورية خلال هذه الفترة على إدخال التكنولوجيا والتعاون الدولي. وتقريبا كل شركة كورية مصنعة للسيارات كان لديها مشاريع مشتركة أو تعاون مع الشركات المصنعة الأجنبية. ومثال على ذلك التعاون بين سانج يونج ومرسيدس الألمانية. وحصلت سانج يونج على المحركات المرخصة من مرسيدس بنز، وعلب التروس، والهيكل، وغيرها من التقنيات، وهو ما ساعد على اطلاق سانج يونج طرازات سيارات الدفع الرباعي الشهيرة مثل موسو، والـ MPV موديل MB100 وتستخدم سانج يونج شبكة مبيعات مرسيدس لبيع سياراتها في أسواق آسيا والمحيط الهادئ مثل أستراليا وجنوب شرق آسيا.

أما دايو موتورز فقد وصلت في عام 1998 الي أعلى مكان لها ولكنها لم تتنازل تدريجيًا عن اعتمادها على جنرال موتورز في التكنولوجيا فحسب، بل شرعت أيضًا في تصميم سيارات مستقلة وفي البحث والتطوير المستقل، وأطلقت ماتيز لأوروبا في عام 1998 وحظيت هذه السيارة بشعبية خاصة في المملكة المتحدة وإيطاليا،كما توسعت دايو موتورز بسرعة، وأنشأت خطوط الإنتاج في أوكرانيا وأوزبكستان ورومانيا وبولندا وجمهورية التشيك وروسيا ومصر وفيتنام من خلال مشاريع مشتركة أو ملكية فردية.

كما أصبحت هيونداي التي بدأت العمل بتكنولوجيا ميتسوبيشي أكبر شركة لصناعة السيارات في كوريا في هذا الوقت، وتم الإعلان عن سوناتا وإلنترا وتحقيقهما مبيعات كبيرة في أمريكا الشمالية. ومن أجل تحسين الصورة غير الموثوقة للسيارات الكورية في أمريكا الشمالية، أطلقت هيونداي في عام 1998 برنامج ضمان المحركات لمدة 10 سنوات 100،000 ميل الأمر الذي صدم الصناعة في أمريكا الشمالية. كما دخلت هيونداي بسيارتها سوناتا الصين في التسعينيات بكميات كبيرة خاصة للمركبات الحكومية والشركات.

كما أصبحت كيا، التي بدأت بتكنولوجيا فورد، ثالث أكبر شركة لصناعة السيارات في كوريا الجنوبية. وعلى الرغم من أن اهتمامها بالأسواق العالمية لم يكن كبيرًا مثل دايو ولكنها ظهرت تدريجيا في الولايات المتحدة وأوروبا وفي السوق الصينية وقدمت أول سياراتها هناك كيا برايد.

اما شركة سامسونج فهي شركة مقلة للغاية في مجال السيارات حيث أعلنت دخولها في صناعة السيارات في عام 1994. واختارت الشركة، التي ليس لديها تراكم في تكنولوجيا السيارات نيسان كشريك في تأسيس أعمالها من خلال الاعتماد على تقنيات سيارات نيسان. وبعد أربع سنوات من البحث والتطوير، تم أخيرا ظهور الجيل الأول من SM5 استنادًا إلى طراز نيسان A32 في عام 1998.
تاريخ الكوريين.. دايو انشأت مصنع بمصر وهيونداي بدأت بتكنولوجيا ميتسوبيشي
تاريخ الكوريين.. دايو انشأت مصنع بمصر وهيونداي بدأت بتكنولوجيا ميتسوبيشي
تاريخ الكوريين.. دايو انشأت مصنع بمصر وهيونداي بدأت بتكنولوجيا ميتسوبيشي
تاريخ الكوريين.. دايو انشأت مصنع بمصر وهيونداي بدأت بتكنولوجيا ميتسوبيشي
ads