logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

ads

تقرير: معلومات مغلوطة وحقائق غريبة عن السيارات (1)

مارشدير
لا يعرف الكثيرون التفاصيل الدقيقة الخاصة بصناعة وتاريخ السيارات في العالم أكثر من الاهتمام بالسيارات نفسها وتفاصيلها، وفي التقرير التالي نقدم بعض الحقائق المثيرة التي ربما تعرفون بعضها ولا تعرفون الأخرى ولكنها في النهاية حقائق مثيرة وغريبة عن عالم وتاريخ السيارات.

تقرير: معلومات مغلوطة

كارل بنز لم يخترع السيارة
وما فعله هو تقديم شهادة ميلاد السيارة بشكل فعال وكانت السيارة عبارة عن مزيج من العديد من الاختراعات التي تم دمجها أخيرًا مع أول مركبة ذاتية الحركة تم بناؤها بواسطة نيكولاس جوزيف كنوت في عام 1769، والتي كانت تعمل بالبخار، وأول محرك احتراق داخلي في العالم تم بناؤه على الأرجح بواسطة نيسوفير نيبيس في 1807. 
 
تقرير: معلومات مغلوطة

95% من حياة السيارات تكون مركونة
بقدر ما نحب السيارات ونعتمد عليها، وبالنظر إلى حجم حركة المرور على الطريق، فإننا لا نقود سياراتنا فعليًا إلي الحد الذي نعتقده فنسبة الوقت الذي تقضيه السيارات في المواقف مركونة أو أسفل المنازل تبلغ 95% من دورة حياتها. 

تقرير: معلومات مغلوطة
 
يقضي المسافرون الأمريكيون 38 ساعة في السنة في زحام المرور
وفي المدن الكبيرة مثل لوس أنجلوس ونيويورك، يرتفع هذا العدد إلى 60 ساعة وهو نفس الأمر في العديد من دول العالم.

تقرير: معلومات مغلوطة

مخترع مثبت السرعة كان فاقد للبصر
كان رالف تيتور مخترعًا غزير الإنتاج على الرغم من كونه فاقد للبصر عن عمر 5 سنوات. وكان أول عمل له بعد تخرجه من الهندسة الميكانيكية من جامعة بنسلفانيا العمل على دوارات التوربينات البخارية المستخدمة في مدمرات الطوربيدات البحرية. وفي وقت لاحق، أصبح رئيسًا لشركة لتصنيع قطع غيار السيارات، وجاء إلهامه للتحكم في السرعة لاحقًا عند السفر مع محاميه فقد أزعجه التسارع والتباطؤ لحركة السيارات.

تقرير: معلومات مغلوطة

اخترعت فولفو حزام الأمان ثلاثي النقاط
هذا معروف بالفعل، ولكن ما ينسى هو أن الشركة لم تقم بتسجيل براءة الاختراع وبدلًا من ذلك تركت الباب مفتوح لكل الشركات لاستخدام اختراعها لجعل الركاب في العالم في أمان سواء في سياراتها أو أي سيارات أخرى.

تم اختراع العجلة عام 3500 قبل الميلاد
وقد تم تحديد الموقع في بلاد ما بين النهرين، ولكن لا أحد يعرف حقيقة قصة كيف تم اختراع العجلة كما لم يتم استخدامها في النقل، ولكن بدلًا من ذلك في صناعة الفخار. واستغرق الأمر 300 سنة أخرى قبل أن يفكر شخص ما لاستخدامها في صنع العربات.
ads