ads
logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

ads

دراسة جديدة تؤكد أن 32% من النساء يمكنهن قيادة السيارات المانيوال

مارشدير
ينظر الكثيرون إلى السيارات إلى حد كبير على أنها مجال مخصص للرجال بدرجة أكبر، لكن دراسة جديدة تم اجرائها يمكنها أن تحول هذه النظرة بصورة كاملة، وشملت الدراسة الجديدة مسح لعدد 1000 امرأة لفهم مشاعرهم ومعرفتهم بالسيارات بشكل أفضل، ووجدت الدراسة أن 73% من النساء يشعرن بعلاقة عاطفية مع سياراتهم.

فيما قال حوالي 70% من النساء إنهن يعرفن كيفية إصلاح سيارتهن، ويشمل ذلك أكثر من 50% من المشاركات اللاتي قلن إنهن يستطعن التعامل مع بطاريات السيارات المتوقفة. وواحدة من الإحصاءات الأكثر إثارة للاهتمام تؤكد أن 32% من النساء قلن إنهن يعرفن كيفية قيادة سيارة مع ناقل حركة يدوي، وهذا مثير للدهشة إلى حد ما، حيث قال مقال نشرته صحيفة يو إس نيوز أند وورلد ريبورت إن تقديرات عدد الأمريكيين الذين يستطيعون قيادة السيارات المانيوال تراوحت بين 18 و60%.

كما تبرز الحملة أيضا بعض التحديات التي تواجهها المرأة عندما يتعلق الأمر بالقيادة، خاصة من الرجال، يتضمن ذلك كل شيء من الاستبعاد من القيادة في رحلات العمل إلى الشكاوى من عدم معرفة النساء كيفية القيادة.

وبالنسبة للمركبات التي تحلم بها النساء، ذكرت الدراسة ثلاث موديلات مختلفة تشمل مرسيدس G-Class كأفضل هذه السيارات بالاضافة الي فورد شيلبي GT500 موديل 1967، ولامبورجيني ومايباخ. وتتمتع هذه المركبات بالكثير من الجاذبية ولن نتفاجأ إذا اعتبرها عدد من الرجال أنها سيارات أحلامهم أيضا.
ads