ads
logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

ads

جنرال موتورز ترفض محاولات انقاذ شيفروليه كروز

مارشدير
تم إغلاق مصنع شركة جنرال موتورز في لوردستاون، أوهايو في وقت سابق من هذا الشهر بعد 53 عامًا من العمل. وهذا المصنع في الآونة الأخيرة، كان موطنًا لشيفروليه كروز، التي تم إيقافها أيضًا في أمريكا الشمالية بسبب تراجع المبيعات. ووفقًا لتقدير جنرال موتورز، فهي تحاول مساعدة موظفي المصنع في العثور على وظائف جديدة، مثل تقديم وظائف لهم في مصانع قريبة وقد شارك حوالي 1000 عامل في المصنع في هذا العرض.

لكن وفقًا لصحف أمريكية، توصل رجل أعمال من منطقة كليفلاند يدعى بيرني مورينو إلى خطة للحفاظ على تشغيل المصنع وبناء موديلات كروز من جديد. ويمتلك الرجل العديد من شركات السيارات التي تبيع مجموعة متنوعة من العلامات التجارية، بما في ذلك رولزرويس ومرسيدس وبويك وجي ام سي.
 
ويقال إنه توتصل مع جنرال موتورز بعرض لشراء الآلاف من سيارات شيفروليه سنويًا لمدة خمس سنوات، ومع ذلك، كان هناك عنصر واحد غير قابل للتفاوض حيث طالب بضرورة تصنيع هذه السيارات في مصنع لوردستاون. والقيام بذلك من شأنه أن يحفظ استمرار انتاج كروز وكانت خطته هي إنشاء شركة لخدمة مشاركة السيارات على غرار أوبر.


وتزعم المصادر أنه التقى بقيادات جنرال موتورز في ديسمبر الماضي باقتراح شراء ما بين 150،000 و180،000 سيارة كروز لمشروعه الجديد. وقد أراد شراء السيارات مباشرة من جنرال موتورز وتوظيف السائقين وهذا يبدو وكأنه وضع مربح للجانبين، حيث ستعثر جنرال موتورز على مشتر لسيارة لم يعد الجمهور يريدها بعد الآن وسيحتفظ 3000 من موظفي المصنع البالغ عددهم 4500 موظف بوظائفهم كما سيستفيد الموردون كذلك.
 
لكن رفضت ماري بارا الرئيس التنفيذي لشركة جنرال موتورز الصفقة، وقالت أنها نظرت في الأمر، لكنها قررت في نهاية المطاف التصويت ضد الاقتراح بسبب تكاليفه.
ads