ads
logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

ads

thenational: نيسان تسعى للسيطرة على أسواق مصر والخليج بحلول عام 2022

مارشدير
قال تقرير لموقع www.thenational.ae الاماراتي أن نيسان تسعى للسيطرة على السوق في مصر والخليج بحلول عام 2022، حيث تخطط شركة صناعة السيارات اليابانية لإدخال طرازات جديدة في العالم العربي وزيادة طاقتها في مصانعها المحلية كجزء من محاولة لتأمين أكبر حصة سوقية في مصر ودول الخليج.

وقال بيمان كارجار، رئيس مجلس إدارة شركة نيسان في إفريقيا والشرق الأوسط والهند، إن الشركة تخطط لزيادة حصتها في السوق إلى أكثر من 20 في المائة بحلول عام 2022 في الخليج العربي وفي مصر، من 16 في المائة و15 في المائة على التوالي. وتعتبر الشركة حاليا في المرتبة الثالثة في مصر والثانية في الخليج.

وقال السيد كارجار: "نريد مضاعفة بصمتنا الصناعية في الشرق الأوسط وأفريقيا والهند بحلول عام 2022"، مضيفًا أن نيسان تتطلع إلى زيادة منشآت الإنتاج في المنطقة إلى أكثر من ستة. والشركة لديها حاليا ثلاثة مصانع في مصر والهند وجنوب أفريقيا، وتريد إضافة واحد في باكستان والآخر في الجزائر. وقال ان مصانع أخرى ستأتي لاحقا.

وبالنسبة لمصر، التي يبلغ عدد سكانها حوالي 100 مليون نسمة، فتعتبر سوقًا إستراتيجية لنيسان، وفقًا لكارجار. وقال إن شركة صناعة السيارات استثمرت 200 مليون دولار في البلاد منذ أن بدأت عملها هناك في عام 2005. كما يتم التخطيط لمزيد من الاستثمارات في السنة المالية الجديدة، وتريد نيسان أن تصل طاقتها الإنتاجية لمصنعها في مصر إلى 28000 سيارة سنويًا، مقارنةً بالمستوى الحالي البالغ 22000.

وفي حين أن مستقبل الشركة في مصر جيد، قال السيد كارجر إن قرار الحكومة بإعفاء السيارات المستوردة من الاتحاد الأوروبي من الرسوم الجمركية يمثل تحديًا على المدى القصير والمتوسط. وقال أن هناك مناقشات "إيجابية للغاية" مع الحكومة بشأن هذه المسألة. "لقد طلبنا منهم دعم الصناعة المحلية لتكون قادرة على المنافسة، وعدم وضعنا في وضع أقل قدرة على المنافسة"، ومن بين المقترحات المقدمة إعفاء الأجزاء المستوردة من الرسوم الجمركية. وقال كارجار في إشارة إلى الحكومة المصرية: "أنا متأكد من أنهم سيتخذون بعض القرارات قريبا".
ads