logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

ads

بيجو سيتروين تستهدف مشاركة فيات كرايسلر

مارشدير
ads
يبدو أن حمى التحالف ضربت صناعة السيارات، حيث قال كارلوس تافاريس، الرئيس التنفيذي لـ PSA أو مجموعة بيجو سيتروين، إنه يتطلع إلى شركاء للمساعدة على التوسع في مدى وصول الشركة خارج أوروبا. وورد نقلًا عن أشخاص على دراية بالأمر، أن بيجو سيتروين تبحث عن عمليات التعاون المحتملة أو عمليات الدمج مع عدة شركات أخرى.

ويقال إن المناقشات لاتزال أولية للغاية، ولكن يبدو أن تافاريس مغرم بإمكانيات الشراكة مع جنرال موتورز أو فيات كرايسلر. والشراكة مع جنرال موتورز ستكون مثيرة للاهتمام بشكل خاص حيث اشترت بيجو سيتروين علامة أوبل وفوكسهول من جنرال موتورز في عام 2017.


ويبدو أن جنرال موتورز وفيات كرايسلر ليسا هما الشركتين المحتملين فقط، ولكن يشاع أن جاجوار لاندروفر في الصورة كذلك خيار. ومع ذلك، فإن تأثيرها في سوق الولايات المتحدة أقل بكثير من جنرال موتورز أو فيات كرايسلر. ولا يزال من غير الواضح ما إذا كانت جنرال موتورز أو جاجوار لاندروفر مهتمة، لكن الرئيس التنفيذي لشركة فيات كرايسلر، مايك مانلي، ألمح إلى أنه منفتح على هذا الاحتمال. 

وقالت بلومبرج إن المسئولين التنفيذيين للشركات اعتادوا على معرض جنيف للسيارات أن يكون ساحة للدخول في صفقات أقوى وبالنسبة لفيات كرايسلر فهذه الصفقة سترفع من شأنها بشكل كبير، وفي حين يبدو مانلي منفتحًا على المناقشات، فإن أي صفقة محتملة قد تتطلب مناقشات مكثفة. 

وما سيحدث بعد ذلك لا يزال غير واضح، ولكن يبدو أن الجولة الأخيرة من جنون الاندماج قد أشعلها التحالف العالمي بين فورد وفولكس فاجن حيث أعلن كلاهما الشراكة في يناير، وسوف تعمل الشركتان على تطوير الشاحنات التجارية والشاحنات المتوسطة الحجم معا. وسيتم إنشاء هذه النماذج للأسواق العالمية، ومن المقرر أن تصل السيارات الأولى في وقت مبكر من عام 2022.
ads
ads