ads
logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

ads

جيب تجهز خطة استثمارات كبيرة للموديلات الجديدة والهايبرد

مارشدير
منذ عام 2009، استثمرت شركة فيات كرايسلر ما يقرب من 14.5 مليار دولار في مرافق الإنتاج الأمريكية، مما خلق أكثر من 30.000 وظيفة جديدة في هذه العملية. وجزء من هذا الاستثمار وجه إلى تطوير نماذج هجينة جديدة وستقوم الشركة الآن باستثمار مبلغ إضافي قدره 4.5 مليار دولار لزيادة السعة الإنتاجية في ديترويت بولاية ميتشيجان وإتاحة مجال لتوسعة انتاج علامات جيب ورام. وسيتم استخدام مبلغ 4.5 مليار دولار لبناء منشأة إنتاج جديدة في ديترويت وإضافة قدرة إنتاجية في خمسة مصانع قائمة، مما سيؤدي إلى توفير حوالي 6500 فرصة عمل جديدة.


كما قدمت فيات كرايسلر تفاصيل حول النماذج الجديدة التي سيتم بناؤها كنتيجة لهذا الاستثمار. وسيكون التركيز في السوق الحالية، على نحو غير مفاجئ على السيارات الكهربائية، كما سيتم تحديث النماذج الحالية للشركة كذلك. وستحصل علامة جيب التجارية على منتجين جديدين هما "واجونير" و"جراند واجونير" مع النماذج الكهربائية لهم.

كما يتضمن الاستثمار خططًا للجيل القادم من جيب جراند شيروكي ودودج دورانجو، بينما لم يتم توفير الكثير من المعلومات حول الموديلات الجديدة من ماركة رام، لكن جزءًا من الاستثمار سوف يستمر نحو الإنتاج المتواصل لـ Ram Classic.

وقال السيد مايك مانلي، الرئيس التنفيذي لشركة FCA: "قبل ثلاث سنوات، وضعت فيات كرايسلر دورة لتنمية ربحيتنا على أساس قوة العلامات التجارية في جيب ورام من خلال إعادة تنظيم عمليات التصنيع في الولايات المتحدة"، ويمثل إعلان اليوم الخطوة التالية في تلك الإستراتيجية. فهي تسمح لسيارة جيب بدخول قطاعين يوفران فرصًا كبيرة للربح وتقديم منتجات جيب الجديدة الكهربائية، بما في ذلك على الأقل أربعة مركبات هجينة تعمل بالبطارية.
جيب تجهز خطة استثمارات كبيرة للموديلات الجديدة والهايبرد
ads