ads
logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

ads

حسين مصطفى: التخفيضات الحالية قد تكون عروض مؤقتة.. وأخشى من "الأوفربرايس"

حسين مصطفي
حسين مصطفي
صرح خبير السيارات حسين مصطفي لـ"مارشدير"، بأن سوق السيارات المصري حاليًا في فترة جس نبض وسيواجه بعض التداعيات في الربع الأول من العام ، وأول هذه التداعيات هي قيام بعض الشركات بتقديم عروض سعرية بتخفيضات على سياراتها مثل الشركات التي أعلنت التخفيضات هيونداي وأوبل وفورد وبيجو لتصل السيارات الاقتصادية الى ما بين 2 و5% تخفيض والسيارات الأغلي في السعر الى 10%.


وطرح بعض النقاط التي يجب وضعها في الاعتبار عند التفكير في الطرازات التي أعلن تخفيض الاسعار عليها وتشمل ما اذا كانت تلك السيارات مشمولة في رفع الأسعار الذي جري في ديسمبر الماضي بعد تحرير سعر الدولار الجمركي، وما اذا كانت تلك السيارات المعروضة بالتحديد من السيارات التي ليس لها قوائم انتظار.

وأضاف أنه يخشي أن يكون ما جرى من تخفيضات لتصريف السيارات التي ليس عليها اقبال أو لتصريف مخزون سيارات 2018 وان كانت التخفيضات تشمل بعض موديلات 2019 كذلك. كما أكد أن التجار كذلك قدموا عروض سعرية وليس تخفيضات من قبل الوكلاء وذلك لجذب العملاء للعودة للمعارض للشراء من جديد. 


وقال أن التخفيضات الجالية قد تكون عروض سعرية مؤقتة من بعض الشركات بينما ستقوم شركات أخرى بتقديم بعض العروض بدلًا من الخصومات مثل عروض الترخيص المجاني والوقود المجاني والتأمين المجاني. وقال أنه يتوقع استمرار ذلك لحين اتزان السوق وظهور ما اذا كان سيحدث توازن بين العرض والطلب وقال أنه يأمل ألا تعود ظاهرة الأوفربرايس من جديد لتلتهم أية تخفيضات جرت في السوق.
ads