ads
logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

ads
نقلة نوعية في تاريخ المجموعة الممتد منذ 25 عاماً:

ليبيا أويل تبدأ العمل باسمها التجاري الجديد "أولى إنرجي" "OLA Energy" في مصر وإفريقيا

مارشدير
أطلقت مجموعة ليبيا أويل شرارة البدء للعمل باسمها التجاري الجديد "أولى انرجي" "OLA Energy"، والذي سيتم وضعه على جميع منتجات ومحطات المجموعة، فيما يمثل نقلة نوعية في تاريخ المجموعة الممتد منذ حوالي 25 عاماً؛ حيث جاءت العلامة التجاريّة الجديدة والمظهر الموحّد للمحطات لتعكس الروح الإفريقية الحقيقية لـ "أولى إنرجي"، بما يساهم في أن تصبح محطاتها وجهة التسوّق المفضلة في مجال توزيع البترول في إفريقيا.

وشهد حفل إطلاق العلامة التجارية الجديدة "أولى انرجي" "OLA Energy" في مصر حضور كل من المهندس أيمن حسام الدين، مساعد وزير التموين والتجارة الداخلية لشئون التجارة الداخلية، إلى جانب لفيف من كبار مسئولي المجموعة وممثلي الهيئات الحكومية وشركات البترول والسيارات والإعلام.


وفي هذا السياق، أكد السيد مازن بن رمضان، الرئيس التنفيذي لمجموعة ليبيا أويل القابضة، أن هذه الخطوة الاستراتيجية المهمة للعمل بالاسم التجاري الجديد "أولى انرجي" "OLA Energy" لاقت التأييد الكبير من المساهمين الذين عبروا عن رضائهم التام عن أداء المجموعة وتطورها، موضحاً أن مجلس إدارة المجموعة ومدرائها وموظفيها لديهم حماس شديد تجاه تطوير الشكل الموحّد للمحطات وعلامة الشركة التجارية، والقيمة التي سيضيفها هذا التغيير لتكون العلامة التجارية التي ولدت وتطورت بأيادٍ إفريقية لخدمة إفريقيا من خلال القدرة الكبيرة على تحقيق أعلى معايير الجودة العالمية.

وأضاف السيد مازن إن استراتيجية المجموعة لإطلاق العلامة التجارية الجديدة "أولى إنرجي" "OLA Energy" جاءت تعبيراً عن حرصنا على تنمية تواجدنا في الأسواق التي نعمل بها والتميّز في الخدمات والجودة التي نقدمها، وذلك بعد أن تبين لنا حاجتنا إلى علامة تجارية ومظهر جديد بما يجسد قوتنا ونجاحنا، فالتغيير ليس مجرد واجهة جديدة لمحطات الشركة وصورتها، بل هو التزام بتحسين المحطات بشكل ملموس من خلال عمليات التطوير والتحديث لتقديم خدمات جديدة غير مسبوقة.


وأشار السيد مازن إلى أن علامتنا الجديدة تضفي على محطاتنا زياً حديثاً وعصرياً، وتعطي حيوية جديدة لأعمالنا، باعتبارنا شركة إفريقية ديناميكية ومهنية ناشطة في مجال التوزيع وقادرة على تقديم منتجات وخدمات متطورة في كافة فروع شبكات التوزيع في مجموعتنا الإفريقية المستمرّة في التوسع، مضيفاً أن الشركة بصدد ضخ ما يربو عن 500 مليون جنيه خلال الخمس سنوات القادمة مما يساهم في توفير أكثر من 30 ألف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة.

ومن جانبه، قال المهندس مصباح البشتي، مدير عام أولى إنرجي مصر: "إن مجموعتنا بدأت العمل في مصر عام 1995 لتشهد أعمالنا ازدهاراً ملحوظاً، حيث ناهز عدد محطات الخدمة التابعة لنا حوالي 90 محطة مع خطط طموحة لزيادة عددها إلى 110 محطة بحلول عام 2021، كما توفّر شركتنا الوقود لشركات الطيران في عشر مطارات، إضافة إلى عدد لا يستهان به من العملاء في قطاع كبار المستهلكين من صناعات وشركات نقل والشركات العاملة في المجال البحري، مما يجعلنا نحتل حيزاً هاماً ومتنامياً من السوق المصري. 


وأضاف المهندس مصباح إن الشركة لا تزال تستثمر بكثافة في المجال الصناعي واللوجستي، وتمكنت خلال مسيرتها التنموية من الاستثمار في مجال تصنيع الزيوت المعدنية من خلال مصنع خلط الزيوت بالإسكندرية OPSBA والحاصل على أعلى شهادات الجودة العالمية ISO STANDARDS ويوفر الزيوت المعدنية للسوق المحلي، إضافة للتصدير لبعض الدول الإفريقية عن طريق شركات المجموعة، موضحاً أن الشركة قررت إقامة أول مستودع تخزين لها بالإسكندرية ليلبي خطط الشركة الطموحة بزيادة حصتها في السوق المحلي. 

وأكد المهندس مصباح أن المجموعة نجحت في العقد الماضي في تحقيق نتائج رائعة، بما تتمتع به من قوة وتركيز غير مسبوقين، فضلاً عن رؤية جريئة، واستراتيجية واثقة لتحقيق أهداف المجموعة، مما يساهم في الارتقاء بها لتصبح شركة حديثة ديناميكية وناشطة في السوق المصري بشكل خاص والإفريقي بشكل عام.
ads