logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

ads

رئيس فولكس فاجن: صناعة السيارات الألمانية قد تتهاوى بسبب معايير الانبعاثات

مارشدير
ads
خلال مؤتمر موردي السيارات في فولفسبورغ، حذر الرئيس التنفيذي لشركة فولكس فاجن هيربرت ديس من الآثار السلبية المحتملة بعد التغييرات الأخيرة في تنظيم الانبعاثات في الاتحاد الأوروبي وحظر الديزل. وفي الواقع، ذهب ديس إلى حد مقارنة المصير المحتمل لصناعة السيارات الألمانية وللمدن الألمانية بمصير مدن مثل ديترويت أو تورينو، ورسم صورة قاتمة لما يمكن أن يحدث للمدن عندما يسمح للشركات الكبرى بالفشل.

وقال "إذا نظرنا إلى معاقل سابقة لصناعة السيارات مثل ديترويت أو تورينو، فيجب أن نفهم ما يحدث للمدن عندما تتعثر الشركات القوية والقوى الصناعية دفعة واحدة"، وقال انه من المحتمل أن تكون الفرصة بنسبة 50:50 لصناعة السيارات الألمانية للبقاء قوية دون أن تتعرض لتأثيرات ستظل في غضون 10 سنوات.

ومضى يقول إن الحملة ضد استخدام وسائل التنقل الفردية، إلى جانب مناقشة مشكلات أكاسيد النيتروجين بصورة هستيرية يهدد مستقبل صناعة السيارات. كما ادعى ديس أن أهداف الانبعاثات الأوروبية الجديدة للحد من انبعاثات الكربون للمركبات طموحة للغاية، مما يضع ضغطًا كبيرًا على شركات تصنيع السيارات للتكيف بسرعة. ووفقا له، يجب أن تكون السيارات الكهربائية أكثر على الطرق بحلول عام 2030 وينتظر أن تكون بأعداد أكبر مما تستطيع شركات صناعة السيارات الألمانية توفيره.

وحذر من أن دفع الاتحاد الأوروبي لخفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بنسبة 40٪ بحلول عام 2030 سيؤدي إلى خسارة ما يقرب من 100.000 وظيفة في مجموعة فولكس فاجن، ولهذا وافق وزراء البيئة في الاتحاد الأوروبي على تسوية التخفيض بنسبة 35٪، على الرغم من أن أكثر من نصف الدول الأعضاء يجد أن هدف 40 ٪ جيد.
ads
ads