logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

ads

صناعة السيارات الانجليزية مهددة بسبب "بريكست"..وميني الأكثر تضررًا

مارشدير
ads
في يوم الجمعة، 29 مارس، 2019، ستغادر المملكة المتحدة رسميًا الاتحاد الأوروبي. وكان هناك الكثير من الجدل والنقاش والتداعيات السياسية منذ نتائج الاستفتاء الذي جرى في عام 2016. ولكن ماذا عن الشركات المصنعة للسيارات وكيف ستؤثر البريكست عليهم؟

ذكر تقرير لرويترز أن صناعة السيارات في بريطانيا ببساطة لا يمكنها التحمل ولن تواصل الا اذا نجحت الحكومة في عقد اتفاقيات تجارية قبل خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي وذلك حسب قول متحدث رسمي باسم المجموعة الرئيسية لصناعة السيارات في بريطانيا والتخوفات مستمرة ليس فقط لعدم وجود اتفاقيات تجارية ولكن لانها من الصعب أن تسير بشكل جيد.

واذا لم يتم التوصل لاتفاق مناسب مع الاتحاد الأوروبي خلال ثمانية أشهر، فإن بريطانيا ستضطر لكي تواجه قواعد منظمة التجارة العالمية التي ستترك شركات السيارات البريطانية تواجه التعريفات الجمركية على الواردات من الاتحاد الأوروبي والتي تبلغ حوالي 10 في المئة. وبالتالي عدم الوصول الي صفقة لا يعتبر خيار لدى بريطانيا حيث سيؤدي لتدمير صناعة السيارات في بريطانيا.

وقال المتحدث الرسمي للشركات البريطانية أن التأثير لن يكون على الشركات الانجليزية فقط بل سيمتد للسوق الأوروبي كذلك حيث توجد 850 ألف وظيفة في صناعة السيارات في بريطانيا. وحقيقة الأمر هي أن التعريفات الجمركية، وإذا لم تحل، سوف تقتل أساسا صناعة السيارات البريطانية وهناك شركات مثل BMW، التي تملك ميني ورولز رويس سوف تغلق من المحتمل مصانعها في بريطانيا وتنقل الانتاج لاماكن أخرى.
ads
ads