ads
logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

ads

أفتوفاز الروسية صانع لادا توقف نزيف الخسائر

مارشدير
اعلنت اكبر شركة لصناعة السيارات في روسيا أفتوفاز، والتى تنتج سيارات لادا، انخفاضا حادا فى الخسائر السنوية بفضل تخفيضات التكاليف واستعادة سوق السيارات الروسية لنشاطه. وقالت أفتوفاز أن صافي خسائرها السنوية تراجعت إلى 9.7 مليار روبل (171.3 مليون دولار) مقارنة بخسارة 44.8 مليار روبل في عام 2016.

وقالت الشركة ان الخسائر كانت بسبب تكاليف إعادة الهيكلة وشملت 2.2 مليار روبل، ومصروفات الفائدة وشملت 7.3 مليار روبل. وقد قامت أفتوفاز، المملوكة من قبل شركة رينو الفرنسية، بوضع مبادرات للحد من التكاليف، وأضافت نماذج جديدة إلى خطتها، وسط تراجع حاد في سوقها المحلي على مدى السنوات الأخيرة.

وتعززت جهودها الأخيرة مع انتعاش السوق الروسية، التي نمت بنسبة 11.9 في المئة العام الماضي، بعد أربع سنوات من الانخفاض، وينتظر مرة أخرى أن تنمو في عام 2018. وارتفعت الايرادات بنسبة 22 فى المائة لتصل الى 225.6 مليار روبل، وارتفعت مبيعات لادا بنسبة 17 فى المائة.

وقال المحلل في المبيعات، فلاديمير بيسبالوف أن المبيعات كانت مدفوعة بنجاح النماذج الجديدة، بما في ذلك فيستا وواكس راي. واضاف بيسبالوف "انهم يقدمون نوعية مميزة من بسعر مناسب، وتعتزم الشركة زيادة مبيعات لادا فى روسيا بنسبة 10 فى المائة على الاقل فى عام 2018 تمشيا مع السوق وفقا لما ذكره رئيس افتوفاز نيكولاس مور.
ads