logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

ads

Kotra الكورية: مصر بين خطة مبارك لتصنيع مليون سيارة والوضع الحالي (1)

مارشدير
كيف ينظر العالم لسوق السيارات في مصر؟ هناك تقارير عديدة تتناول الحال في السوق المصري للسيارات خاصة في الدول التي تحقق مبيعات سيارات طيبة في مصر مثل كوريا التي تبيع سيارات هيونداي وكيا بغزارة في السوق المحلي ويليهم سيارات سانج يونج الـ SUV.

وذكر التقرير أنه اعتبارا من عام 2010، كان عدد السيارات الجديدة في مصر 200.000، وكان من المتوقع أن تصل إلى 249.000 في عام 2016. ومع ذلك، فإن مصر ليست سوق كبير من حيث حجم المبيعات مقارنة بمبيعات 666.000 سيارة في دولة الإمارات العربية المتحدة في عام 2016 و73.0000 سيارة جديدة في المملكة العربية السعودية. ومن حيث ملكية المركبات، الجزائر لديها 109 سيارة لكل 1000 مواطن، والصين لديها 128سيارة لكل 1000 مواطن، في حين أن مصر لديها 32 سيارة لكل 1000 مواطن.

وأكمل التقرير أن السيارات المستوردة تهيمن على صناعة السيارات المصرية، وبعد بدء تخفيض التعريفات الجمركية على سيارات الركاب في عام 2004، فإن استيراد السيارات كان أعلى من الانتاج المحلي، والسبب في ارتفاع نسبة واردات السيارات الجاهزة هو أن الإنتاج المجمع يستغرق حوالي 6 أشهر لوضعه حيز الإنتاج بعد طلب أجزاء السيارات من الخارج، في حين أن واردات السيارات النهائية تصل بين 2 و3 أشهر بعد الطلب.

وقال التقرير أن خطة مبارك تركزت في سنوات سابقة على انتاج مليون سيارة بحلول عام 2020 من خلال زيادة المركبات المحلية المجمعة إلى مليون وحدة بحلول عام 2020، وهدفت الخطة إلى تصدير 30٪ من هذا الإنتاج المحلي، ولكن في مارس 2011 أرجأت وزارة التجارة المصرية المشروع إلى أجل غير مسمى.

وقال التقرير أنه في عام 2011، أنتجت مصر حوالي 80.000 سيارة وباعت حوالي 270.000 سيارة. ونتيجة لثورة 25 يناير في عام 2011، أغلقت مصانع السيارات وانخفض إنتاج السيارات بشكل حاد في عام 2011. ونظرا لانخفاض قيمة الجنيه، ارتفعت أسعار السيارات المحلية والمجمعة والمستوردة والتي تعتمد على استيراد قطع غيار السيارات.

بالإضافة إلى ذلك، تمثل مصر ثلثي مشترياتها من السيارات من خلال قروض السيارات، وفي عام 2011، أوقفت البنوك المصرية قروض السيارات، مما أدى بدوره إلى انخفاض الطلب على السيارات. وقد تعافت صناعة السيارات المصرية تدريجيا من الانخفاض في عام 2011. ومع ذلك، فقدر أنها أنتجت 50.480 وحدة، بانخفاض 30.9٪ عن عام 2011، وأن حجم المبيعات في عام 2012 بلغ 283.600 وحدة.
ads