logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

ads

"أوتوماك - فورميلا" : ستيلفيو.. أول SUV من ألفا روميو خلال 100 عام

مارشدير
تم تصميم أول سيارة ألفا روميو رياضية إس.يو.ڤي تضمن تجربة قيادة مثيرة وأداءً متميزًا وأناقة رياضية. ولأول مرة في تاريخ العلامة التجارية الإيطالية ألفا روميو الذي يمتد لأكثر من قرن من الزمان، تتوفر الآن هذه الخصائص المتميزة معًا والتي تعبر عن أصالة "روح ألفا روميو" في طراز سيارة الإستخدامات الرياضية. اسمها سيارة ألفا روميو ستيلفيو وهي تهدف إلى إعادة تصميم القواعد في شريحة سيارات إس.يو.ڤي الممتازة المتوسطة الحجم.

تحكم رائع في السيارة

يحدثنا الإسم نفسه أن هذا الطراز يحقق تجربة قيادة مثيرة وفي الوقت نفسه يوفر راحة مثالية وتعدد وظائف نموذجي لهذه الفئة؛ استُوحي الإسم من ممر ستيفليو وهو أعلى ممر جبلي في إيطاليا يقطعه الطريق السريع 38، الذي يمتد طوله لما يزيد عن 20 كيلومترًا، ويحتوي هذا الممر على ما يزيد عن 75 منعطفًا حادًا، ويعد ذي مكانة تاريخية.

تتوافر الآن سيارة رياضية إس.يو.ڤي تجمع بين متعة القيادة والأناقة الإيطالية وتعدد الوظائف وهي سيارة ألفا روميو ستيفليو، حيث يمكنك التمتع بالقيادة في هذا الممر الجبلي كما هو متوقع، سواءً أكنت وحدك أو بصحبة أصدقائك وعائلتك.

كما عودتنا ألفا روميو على مدار تاريخها، تقدم السيارة الرياضية إس.يو.ڤي الجديدة تحكمًا في السيارة خاليًا من العيوب يليق بسيارة رياضية حقيقية، يدعمها في ذلك توزيع متوازن للوزن ونسبة التوجيه الأكثر مباشرة في هذه الشريحة، بالإضافة إلى نظام تعليق حديث مزود بتقنية ألفا لينك (AlfalinkTM) الحصرية. جدير بالذكر أن السيارة تتميز بالإستخدام الوافر للمواد فائقة الخفة والمواد ذات التقنية العالية، وتشمل ألياف الكربون المستخدمة في صناعة عمود النقل والألومنيوم المستخدم في صناعة المحركات وأنظمة التعليق وغطاء المحرك والأجنحة والأبواب والباب الخلفي. بالإضافة إلى ذلك، لأقصى تحكم في القيادة على الطريق، توفر سيارة ستيفليو إس.يو.ڤي نظام الدفع بجميع عجلات السيارة الخاص كيو 4 (Q4) بشركة ألفا روميو، ويمكن تزويده بمجموعة تروس فرقية خلفية ذاتية القفل ميكانيكيًا بناءً على الطلب. لا تتميز السيارة بأدائها وتحكمها الرائعين فقط، ولكن تعد أيضًا مساحتها من الداخل واسعة جدًا تتيح للركاب الإستمتاع ومشاركة متعة السفر أينما كانت وجهتهم.

تتوفر البصمة الرياضية الأنيقة في التصميم الداخلي للسيارة الذي يتسم بالبساطة والأناقة، حيث تم تفصيله كأنه بذلة أنيقة تمت حياكتها بحرفية عالية ومواد فاخرة من: الجلد، بما يشمل الجلد الكامل، وأخشاب حقيقية ومنسوجات تم اختيارها جميعًا لإضفاء مظهر وملمس رائعين وترك انطباع لا يُنسى عن مهارة الحرفية البشرية. يعد قائد السيارة هو مركز التصميم، وهو مفهوم يعكسه الكونسول الجانبي ولوحة التابلوه المتموجة قليلاً وعجلة القيادة الصغيرة المكسوة بالجلد ذات نسبة التوجيه المباشرة، حيث تتكيف عجلة القيادة مع جميع أنماط القيادة بفاعلية.

كما أن السيارة مزودة بمجموعة شاشة عرض معلومات ملونة وواضحة تحتوي على ترانزيستور ذي غشاء رقيق "TFT" (بحجم شاشة 7 بوصة)، حيث توفر هذه الشاشة جميع المعلومات اللازمة، بينما تتألف واجهة قائد السيارة/السيارة من مفاتيح تحكم دوّارة لسهولة الإستخدام الفوري لمؤشر القيادة المتطورة بتقنية ألفا للقيادة الثلاثية DNA ونظام ألفا كونيكت Alfa Connect. وحسب الإصدار، يحتوي نظام ألفا كونيكت Alfa Connect على شاشة عرض عالية الدقة بحجم 8.8 بوصة، مزودًا بنظام الملاحة ثلاثية الأبعاد المدمج، ونظام المعلومات الترفيهي الجديد الذي تم تطويره بالشراكة مع شركة ماغنيتي ماريللي (Magneti Marelli).

هندسة مبتكرة تضمن سلامة لا مثيل لها
تحتوي سيارة ألفا روميو ستيفليو على عدد كبيرة من أنظمة السلامة المتطورة المتوفرة بشكل قياسي أو إختياري حسب الإصدار. من أهم هذه الأنظمة، نظام الفرملة المدمج (IBS)، والنظام الكهروميكانيكي الذي يجمع بين التحكم في الثبات وفرامل سرفو التقليدية لتحقيق إستجابة فرملة فورية ومن ثمَّ مسافات توقف تحطم الأرقام القياسية. جدير بالذكر أن السيارة تحتوي على نظام التنبيه من التصادم الأمامي وفرامل الطوارئ المستقلة المزودة بكاشف المارة، والذي ينبه قائد السيارة صوتيًا بإحتمالية التصادم الأمامي ثم يقوم بتفعيل نظام الفرملة، بالإضافة إلى نظام التنبيه من مغادرة الحارة المرورية الذي ينبه قائد السيارة عند خروجه عن حدود حارته المرورية. كما تحتوي السيارة أيضًا على نظام مراقبة الزوايا العمياء (BSM) المزود بكاشف نقطة الإلتقاء الخلفية، من أجل المراقبة المستمرة للزوايا العمياء الخلفية على جانبي السيارة وتنبيه قائد السيارة في حالة الأخطار المحتملة. وأخيرًا وليس آخرًا، تحتوي السيارة على نظام التحكم النشط في السرعة الذي يضبط السرعة تلقائيًا حسب الحالة المرورية.

أداء متميز
إلى جانب تصميمها المتميز وتحكمها الرائع، تكشف سيارة ألفا روميو ستيفليو في مصر عن مزاياها التي تضم محرك بنزين قوي 2.0 مزود بشاحن توربيني وبقوة 280 حصان، والذي يعبر عن الشخصية الرياضية لسيارة إس.يو.ڤي بالكامل، ويضمن تجربة قيادة مثيرة فريدة من نوعها حتى بالنسبة لأكثر السائقين مهارة، وبالأخص في التضاريس الصعبة. مزودًا بناقل حركة ثماني السرعات تلقائي ونظام الدفع بجميع عجلات السيارة الخاص كيو 4 (Q4)، ينتمي هذا المحرك لجيل جديد من الوحدات المصنوعة بالكامل من الألومنيوم رباعية الأسطوانة وعمود النقل المصنوع من ألياف الكربون. يُمثّل محرك ستيفليو المبتكر والموثوق ذروة تقنية مجموعة ألفا روميو، حيث تم بناؤه في إيطاليا في مصنعي مدينة تيرمولي (البنزين) ومدينة براتولا سيرا (الديزل)، في المناطق المخصصة فقط لمحركات ألفا روميو، بإستخدام أحدث العمليات والأساليب التي تجعل من هذا المحرك الأعلى في فئته من حيث الأداء وترشيد الوقود. موجز القول، هناك حقيقة واحدة تغني عن كل شيء، وهي أن: محرك بنزين ستيفليو القوي 2.0 المزود بشاحن توربيني وبقوة 280 حصان هو الأفضل في فئته من حيث التسارع من 0 إلى 100 كيلومتر/الساعة في 5.7 ثانية فقط.

ads