logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

ads

"السبع": أسعار السيارات مرتبطة بأسعار الصرف.. وقرار البنك المركزي سلبي

علاء السبع
علاء السبع
ads
قال علاء السبع عضو شعبة السيارات بالغرفة التجارية ورئيس مجلس إدارة شركة السبع للسيارات لـــ"مارشدير"، ان تراجع سعر الصرف للدولار خلال الاسبوع المالي "بسيط" وليس له اثر كبير على اسعار السيارات، مشيرا الى ان التراجع يكون بنسبة كبيرة تصل لأقل من 17 جنيه لسعر الدولار، ويجب ان تكون لمدة طويلة لا تقل عن 3 شهور متصلين، وليس تذبذب كما يحدث الآن.

واشار السبع، الى ان سوق السيارات حاليا مستقر لسعر الدولار الذي يتراوح ما بين 17 الى 18 جنيه منذ شهور سابقة، وبالتالي فالأسعار وضحت، ولكن ما يكون له اثر ايجابي هو التراجع بنسب كبيرة ولمدة طويلة.

وعلى جانب اخر اشار السبع، الى ان قرار البنك المركزي رفع سعر الفائدة على الاقتراض الى 19.97 % ـ له تأثير سلبي جدا على سوق السيارات لأنها تزيد العبء على العميل بنسبة كبيرة، كما انها ترفع من تكلفة الانتاج وقطع غيار السيارات على الشركات المنتجة.

وحول قرار توقيت شراء السيارات والذي يتخذه العميل، قال "السبع" من يرغب في شراء سيارة "يشتري"، فالقرار يخص العميل، مشيرا الى ان العميل هو فقط من يستطيع تحديد قراره حسب إمكانياته المالية واحتياجه للسيارة، فيوجد عملاء يقررون الشراء رغم ارتفاع الاسعار، نظرا لحاجته للسيارة، والآخر ينتظر.

وحول الانتظار حتى تراجع الأسعار، قال السبع "من في مصر يستطيع ان يحدد سعر الدولار لمدة حتى شهر ؟ لا يوجد، مشيرا الى ان السوق مرتبط بالدولار والذي لا يوجد اي تنبؤ بسعره.

واوضح ان السوق تراجع في المبيعات خلال الفترة من يناير الى مايو 2017 بنسبة 45% مقارنة بنسب الفترة من عام 2016، نافيا خروج اي وكيل من سوق السيارات، رغم تراجع سوق مبيعات السيارات، مؤكدا ان العاملين في سوق السيارات "يتفهمون الأزمة التي يمر بها القطاع.
ads
ads