logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

ads

أفريقيا سوق متذبذب بالنسبة لجنرال موتورز..ومصر وجنوب أفريقيا أهم المفاتيح

مارشدير
ads
ذكر تقرير لموقع allafrica أن جنرال موتورز خرجت من سوق شرق افريقيا في الفترة الأخيرة بعد أن باعت حصتها في جنرال موتورز شرق افريقيا الي ايسوزو موتور اليابانية المحدودة وذلك بسبب سياسة استيراد السيارات المستعملة في هذه المنطقة. وبينما رحلت جنرال موتورز من هذه المنطقة فقد دخلت اليها في نفس الوقت علامات مثل فولكس فاجن وبيجو مع قيام الأولي بتأسيس مصنع لها في كينيا.

وتدرس نيروبي سياسات السيارات المستعملة في البلاد خاصة من حيث الاستيراد لحماية المستثمرين في البلاد ومصانع السيارات. وتستورد كينيا قرابة 10000 سيارة مستعمل كل شهر وهو ما يعني صعوبة كبيرة لمصنعي السيارات لمواجهة هذا الكم من السيارات المستعملة، ولم يتم بيع سوي 13.869 سيارة في 2016.

واكدت التقارير أن سياسة السيارات المستعملة في البلاد هي ما تسببت في خروج جنرال موتورز منها رغم أنها سيطرت علي هذا القطاع لمدة 40 عام. ولا تزال أسواق كندا والمكسيك أهم الدول في المبيعات بالنسبة لجنرال موتورز مع استمرار نمو الشركة في سوق الصين. وقد باعت جنرال موتورز في الصين وأمريكا الشمالية في 2015 قرابة 7.3 مليون سيارة.

ورغم أن السوق الأفريقي لايزال سوق صعب بالنسبة لجنرال موتورز في الاجمال ولكنها تري فيه قدرة علي النمو خاصة في مصر وجنوب افريقيا وكينيا، فيما سيتم الاعتماد في قطاع كبير من دول افريقيا حاليًا علي علامة ايسوزو بدلًا عن أوبل وشيفروليه وتحديدًا شيفروليه بعد بيع أوبل لبيجو سيتروين. ويبدو أن الصعوبات الأهم في افريقيا تتمثل في عدم الاستقرار السياسي وتراجع أسعار الموارد الطبيعية وتذبذب سعر العملة.

وقد تجاوزت مبيعات الشركة في افريقيا خلال آخر 5 سنوات قرابة 180 ألف نسخة مع بقاء جنوب افريقيا ومصر أهم اسواقها في القارة من حيث المبيعات.
ads
ads