logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

سوزوكي توقف محاولات تويوتا للاستحواذ عليها باتفاق شراكة

مارشدير
قد يأتي يوم ونري سوزوكي تصبح في ملكية شركة سيارات أخري، ولكن حتي اليوم تظل سوزوكي هي سوزوكي المستقلة. وقد أعلنت سوزوكي عن دخولها في شراكة مع شركة تويوتا اليابانية لتطوير سيارات المستقبل، ووقعت الشركتان علي اتفاق مبدئي للشراكة فيما بينهما لتطوير السيارات بعد أن حاولت سوزوكي اكتشاف أفكار التعاون منذ أكتوبر الماضي.

وتضمنت مباديء الشراكة بين الشركتين العمل علي تطوير جوانب الأمان والبيئة وتكنولوجيا المعلومات بجانب الامداد المتبادل لمكونات السيارات والمركبات أو حتي تبادل السيارات بشكل كامل واستنساخها. ونفس هذه التفاهمات تطبقها سوزوكي بالفعل مع شركات صناعة سيارات يابانية أخرى بمستويات مختلفة، بما في ذلك مازدا ونيسان، حيث يتم التعاون فى إنتاج بعض السيارات الصغيرة وهي فئة أثبت سوزوكي تفوقها فيها بالمقارنة مع منافسيها.

وأوقفت هذه الصفقة رغبة تويوتا السيطرة بصورة جزئية علي ملكية سوزوكي، وهو أمر حاولته كلًا من جنرال موتورز وفولكس وفجن في السابق. وعلى الرغم من أن سوزوكي انسحبت مؤخرا من سوق السيارات في أمريكا الشمالية، ولكنها لا تزال تحتل مرتبة بين العشرة الأوائل في شركات صناعة السيارات في العالم، وهذا ليس حتى يتضمن الدراجات النارية والـ ATVs والحوامات المائية ومنتجات أخري.

ومع بيعها 3 مليون سيارة في العام الماضي، فإن سوزوكي تعد من بين شركات صناعة السيارات اليابانية الكبيرة وتأتي خلف تويوتا، نيسان، وهوندا. وقد استحوذت تويوتا مؤخرا على حصة أغلبية في دايهاتسو كما تملك سدس حصة في سوبارو، في حين أن نيسان سيطرت تماما علي ميتسوبيشي، ولكن سوزوكي يبدو أنها تستعد لتبقى مستقلة لأطول فترة ممكنة.
ads
ads
ads