logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

ads

بالمستندات : تفاصيل أزمة "التربتيك" بين الجمارك ونادي السيارات ومنع دخول السيارات

مارشدير
حصل "مارشدير" على الخطاب الذي أصدرته الادارة العامة للإفراج المؤقت بمصلحة الجمارك المصرية، والذي تسبب في الازمة الراهنة بالموانئ المصرية وتكدس للسيارات في موانئ البحر الأحمر والمفرج عنها بنظام التربيتك "الافراج المؤقت"، والتي يصدر لها اوراق من الاندية الخليجية.

وقال الخطاب، في بنده الثاني، أنه سبق اعداد مذكرة للعرض على رئيس مصلحة الجمارك المصرية برقم 1686 بتاريخ 15 اغسطس 2016 متضمنا طلب وقف التعامل مع نادي السيارات والرحلات المصري، لعدم قيامه بسداد المديونيات المستحقة عليه، علاوة على عدم ايداع ضمان مالي لدي مصلحة الجمارك لضمان الدفاتر الخاصة به، ولتنصله من كونه ضامن للأندية العربية والاجنبية، طبقا لأحكام الاتفاقية الدولية للسيارات الموقعة في جنيف عام 1954، 1956، وكذا اتفاقية الضمان الموقعة في نيويورك عام 1986، ولم يرد الينا الرد حتى تاريخه.

وفسر احد العاملين بجمارك موانئ البحر الاحمر الخطاب الصادر من مصلحة الجمارك والذي استتبعة اصدر الكتاب الدوري الذي اوقف الافراج عن السيارات الحاصلة على اوراق من أندية "الاتحاد السعودي- ساتا السعودي- الكويتي - القطري - البحريني"، قائلا ان مصلحة الجمارك تكيل بمكيالين حيث أن المكلف بسداد المديونية للمصلحة هو نادي السيارات والرحلات المصري، ولكن المصلحة حتى الان تسمح بخروج ودخول السيارات الحاصلة على اوراق من نادي السيارات المصري، في حين انه من تسبب في الازمة ولم يسدد الحقوق المالية لمصلحة الجمارك، مشيرا الى ان الضامن لأموال تلك الاندية المذكورة في الخطاب هو نادي السيارات والرحلات المصري.

وقال ان طبقا لاتفاقية الافراج المؤقت للسيارات والصادرة عن الاتحاد الدولي للسيارات، أن الاندية هي من تقوم بالتسوية بينها وبين البعض ودفع الحقوق المالية للجمارك في اي دولة تابعة لتلك الاتفاقية، فيما يتم التسوية بينهم وأي نزاع يطرأ بين الاندية بعضها البعض الجمارك ليست طرف فيه، ولكن ما قامت به الجمارك المصرية هي الانحياز لنادي السيارات والرحلات المصري على حساب باقي الاندية الخليجية التي تشملها القرار.
ads
ads