logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

النصر للسيارات : نستطيع تصنيع سيارة مصرية خلال عام مع الشريك العالمي

مارشدير
قال المهندس عمر جوهر رئيس " النصر للسيارات" ، إن الشركة لديها حاليا استراتيجية محددة تتعلق بالسعي إلى شريك محلي من القطاع الخاص ، لديه القدرة على استقدام شركة عالمية لعقد شراكة معها بهدف تحقيق حلم تصنيع أول سيارة مصرية بمواصفات عالمية الفترة المقبلة.

وأضاف جوهر في تصريحات لصحيفة "اليوم السابع" ، أن الشركة لا تمانع فى الشراكة مباشرة مع شركة عالمية لديها إمكانيات للاستفادة من مقومات شركة النصر. وقال إن هناك أفكارا خارج الصندوق بهدف إعادة الشركة للحياة، خاصة أنه يوجد مصنع سيارات الركوب، وأيضا المصانع المغذية لصناعة السيارات وما تزال قائمة وقابلة للتشغيل.

وأكد عمر جوهر أن التركيز حاليا على الشركة الأم، ولا مانع مستقبلات ضم الشركة الهندسية لصناعة السيارات التى كانت إحدى شركات النصر وحاليا هى شركة تابعة للقابضة للنقل البحرى والبرى ولها نشاط فى صناعة الأتوبيسات واللوارى. وأوضح أن الشركة ستحتاج الفترة المقبلة لكل عمالها وأصحاب الخبرات، لافتا أن المهم هو توفير التمويل اللازم لبدء النشاط.

وحول المدة الزمنية لتصنيع سيارة.. قال إنه فور الشراكة مع الشريك المحلى أو العالمى يمكن تصنيع سيارة خلال سنة أو سنة ونصف. وتبلغ مساحة الشركة 144 فدانا و5 مصانع بخلاف 72 مخزنا، كما أن بعض خطوط الصناعة ما تزال بحالة جيدة فى الشركة المدانة بنحو 1.3 مليار جنيه نتيجة توقف النشاط لسنوات طويلة.

وأشار إلى أنه يوجد خط تجميع سيارات كامل بطاقة إنتاجية 15000 سيارة سنويا فى الوردية الواحدة طبقا لسابقة الإنتاج بالشركة، وخامات ومستلزمات إنتاج (محاور وجيربوكس وعامود كردان للنقل المتوسط) بمخازن الإنتاج وهى بمثابة ثروة تؤهل الشركة للعمل لفترة طويلة بشكل اقتصادى كما يوجد بالشركة مكونات غير مستخدمة حاليا (طرازات مختلفة).

نقلا عن صحيفة "اليوم السابع"

ads
ads