logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

ads

الحكومة تعطي الضوء الأخضر لاستراتيجية السيارات والدور على البرلمان

مارشدير
أكد طارق قابيل وزير التجارة والصناعة أن الحكومة وافقت علي استراتيجية صناعة السيارات وتم إرسالها الي مجلس النواب تمهيدًا لإقرارها خلال دورة الانعقاد المقبلة مشيرًا الي ان الاستراتيجية مدتها 8 سنوات وهدفها تعميق صناعة السيارات ووضع مصر علي خريطة صناعة السيارات العالمية من خلال رفع نسب المكون المحلي في السيارات من 45.5% حاليًا الي 60% وزيادة صادرات السيارات المصرية للأسواق العالمية فضلا عن التوسع في الصناعات المغذية.

وأشار الي ان الوزارة ستبدأ خلال الأيام القليلة المقبلة في اعداد اللائحة التنفيذية للاستراتيجية الجديدة حتي يتسنى الانتهاء منها بعد إقرار الاستراتيجية مباشرة من مجلس النواب وجاء ذلك خلال الاجتماع الموسع الذي عقده الوزير مع أعضاء رابطة مصنعي السيارات في مصر برئاسة اللواء حسن سليمان حيث تناول اللقاء رؤية الوزارة لتطوير صناعة السيارات والصناعات المغذية لها وكذا استعراض عدد من التحديات الخاصة بهذه الصناعة الحيوية.

وقال الوزير انه سيتم تشكيل لجنة تضم ممثلين من غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات ورابطة صناعة السيارات وهيئة المواصفات والجودة لوضع وتحديث المواصفات القياسية الخاصة بصناعة السيارات في مصر والتي يجب ان تكون متوافقة مع نظيراتها الدولية مع وضع الاطار الزمني المقترح لبدء تطبيق هذه المواصفات علي المنتجات المحلية والمستوردة ايضا،مشيرًا الي ان نجاح استراتيجية صناعة السيارات يعتمد في المقام الأول علي التوسع في الصناعات المغذية.

وأضاف قابيل ان الوزارة تسعي للنهوض بصناعة السيارات في مصر من خلال منح حوافز للمستثمرين وتوفير العمالة الفنية المدربة،مشيرا الي ان عدد كبير من شركات السيارات العالمية تنتظر إقرار الاستراتيجية الجديدة للدخول والاستثمار في السوق المصري. وأوضح ان مصر لديها فرصًا واعدة في مجال صناعة السيارات والصناعات المغذية لها وهو ما يؤهلها لإقامة صناعة سيارات حقيقية تضعها في مصاف الدول الكبيرة المصنعة للسيارات،مشيرا الي ان تعميق صناعة السيارات في مصر تدعم نمو الناتج المحلي الإجمالي خلال المرحلة المقبلة.

ads
ads