logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

ads

رؤوف غبور : سوق السيارات يواجه نفس أزمات وتحديات العام الماضي

مارشدير
ads
قال الدكتور رؤوف غبور، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة جى بى أوتو، إن عام 2016 لا يختلف عن العام السابق ، حيث يحمل بين طياته نفس التحديات التى واجهت الاقتصاد المصرى وصناعة السيارات عام 2015، أبرزها نقص السيولة الدولارية، واستمرار انخفاض قيمة الجنيه أمام الدولار.
وأضاف "غبور"، أن تداعيات أزمة نقص السيولة الدولارية التى بدأت خلال النصف الثانى من عام 2015 وامتدت إلى عام 2016، أدت إلى تراجع مستويات المخزون بصورة ملحوظة أواخر العام الماضى وحتى مطلع العام الجارى، وما إن بدأت الشركة تتعافى من عواقب هذه الأزمة فى شهر فبراير، بدأت قيمة الجنيه المصرى تتراجع أكثر أمام الدولار فى مطلع شهر مارس، ما دفع الشركة إلى زيادة الأسعار من أجل الحفاظ على هوامش الأرباح.
جاء ذلك في بيان البورصة المصرية أمس الأربعاء ، والذي اصدرته الشركة حول النتائج المالية المجمعة للفترة المنتهية فى نهاية مارس الماضى، موضحا أن إجمالى إيرادات الشركة بلغ 2.92 مليار جنيه خلال الربع الأول من 2016، بانخفاض سنوى بمعدل 8.6%، وصاحب ذلك تراجع صافى الدخل بمعدل سنوى بنسبة 45.1% ليبلغ 28.6 مليون جنيه خلال نفس الفترة، مقابل 52.1 مليون جنيه خلال الربع الأول من عام 2015.
وبحسب البيان فقد حققت الشركة نمواً ملحوظاً فى هامش الأرباح، وكذلك حصتها السوقية، والتى بلغت 39.3% خلال مارس 2016، وبلغ هامش صافى الربح 1% بنهاية الربع الأول من 2016، مشيرة إلى أنه فى حالة استبعاد خسائر أسعار الصرف غير المحققة، فإن صافى الربح يصل إلى 89.7 مليون جنيه، ويبلغ هامش صافى الربح 3.1% خلال الربع الأول من عام 2016.
ads
ads