logo
رئيس التحرير
إسلام حويلة

ads

غضب بين المغتربين المصريين بسبب رفض الحكومة منحهم سيارات بدون جمارك

مارشدير
ads
لا تزال قضية السيارات والجمارك في مصر تمثل أحد المواضيع المثيرة للجدل التي تظهر تحت الأضواء من وقت لآخر ، وفي الجانب الآخر من البحر يتواجد الكثير من المغتربين المصريين في الدول العربية الذين يحلمون بادخال سيارات معهم لمصر في رحلات عودتهم أو عند عودتهم بصورة نهائية لمصر. ولكن القوانين الخاصة بالجمارك تقيد الكثيرين من القيام بمثل هذا الأمر بسبب ارتفاع قيمة الجمارك علي أية سيارة تأتي من خارج البلاد.

وقد قام المصريون في الخارج في الفترة الأخيرة بحملة علي وسائل التواصل الاجتماعي يطالبون فيها بفتح الباب أمامهم لادخال سيارات لمصر بدون جمارك أو رسوم ضريبية. ومن ضمن الحملات التي نظمت علي وسائل التواصل الاجتماعي حملة "إعفاء جمركي" وحملة "حقي سيارة من دون جمارك أو ضرائب". ولكن الرد الرسمي من الحكومة المصرية جاء بالرفض لهذا المطلب بسبب امكانية استخدام هذا الأمر في التلاعب وبيع السيارات داخلياً في البلاد ، فيما بدأت الحكومة حسب قول نبيلة مكرم وزيرة الهجرة في التفكير في وضع شروط خاصة لامكانية السماح بهذا الأمر مثل تملك السيارة لمدة 3 أعوام قبل دخولها البلاد ووضع قيود لمنع بيعها لآخرين.

وقد جاء الرد من المغتربين علي هذه القرارات بالرفض والغضب وطالبوا باستقالة نبيلة مكرم . وكانت الدعوات لادخال سيارات للمغتربين بدون جمارك قد خرجت من المصريين في دول السعودية والإمارات والأردن ، وقد طالب المغتربين بهذا الطلب بناء علي قيام بعض الدول العربية بتخفيف القيود الجمركية علي السيارات للمغتربين خلال تواجدهم في الخارج.

وتستهدف الحملة جمع ملايين التوقيعات من المغتربين خارج مصر لتقديمها للحكومة المصرية ، خاصة أن المغتربين يقدمون دخل كبير للبلاد من خلال تحويلهم للعملات الأجنبية لداخل مصر. وأكد بعض المصريين في الخارج أنهم في حال عودتهم في مصر يضطرون لبيع سياراتهم بأرخص الأسعار.
ads
ads